أهل الفن

أحمد فهيم: شخصية سيد في جعفر العمدة تعبتني نفسيًا

كشف الفنان أحمد فهيم، تفاصيل مشاركته في مسلسل جعفر العمدة، بجانب الحديث عن تفاصيل شخصية سيد التي جسدها خلال أحداث العمل.

وقال أحمد فهيم، خلال لقائه مع المذيعة نورهان عبد الفتاح، في برنامج زووم ونص، المذاع عبر شاشة قناة “هي”: أنا مكنتش الترشيح الأول للدور، الدور جالي قبل التصوير بيومين، كنت بذاكر مسلسلات تانية جيالي من فترة وبعدين أستاذ محمد سامي كلمني وقالي التصوير بعد يومين، طبعًا كانت مفاجأة ومسئولية كبيرة جدًا بالنسبة ليا، قرأت 8 حلقات في أول يوم وبعدين صورت، ويارب تكون النتيجة على قد المجهود والدور يكون عجب الجمهور.

وتابع: أنا مش ببص للدور بتاعي بس، أنا ببص للعمل ككل، وأي عمل للأستاذ محمد سامي أنا ببقى متوقع له النجاح من قبل ما نشتغل فيه، لأن أستاذ محمد سامي أنا شهادتي فيه مجروحة وهو شخص مهم جدًا في صناعة الدراما وفكره مختلف وبيفكر برا الصندوق دايمًا، ولكن النجاح بالشكل اللي حصل في مسلسل جعفر العمدة أنا مكنتش متوقعه بالشكل ده، ده نفحة وعطية من ربنا سبحانه وتعالى على قد ما تعبنا على قد ما ربنا كافئنا.

أما عن الاتهامات التي لاحقت مسلسل جعفر العمدة بشأن تشجيعه على تعدد الزوجات، فعلق أحمد فهيم قائلًا: الدراما بتسمح إننا نتناول كل القضايا، إحنا مش بنشجع على حاجة ولكن بنتناول قضية في المجتمع وأكيد في حد متجوز 4، فإحنا بنتناول القضية دي مش بنشجع عليها، القضية دي في دراما وراها وإحنا بنتناول الدراما اللي ورا هذه القضايا، والدراما بتسمح إننا نشطح بخيالنا في كل حاجة والدراما ملهاش حدود.

وأضاف: المسلسل كان فيه خيوط وأعمدة كتير جدًا فمش عايزين نركز على أنه أتجوز 4 بس، وأنا مش مع ولا ضد تعدد الزوجات، على حسب الظروف وكل واحد أدرى بحياته، ونشأته وربنا يسعد الناس كلها.

وعن تفاصيل شخصية سيد العمدة التي جسدها خلال أحداث مسلسل جعفر العمدة، قال: سيد تعبني جدًا والحمد لله هو عجب الناس جدًا والناس لغاية دلوقتي بتنتادي عليا يا معلم سيد، الشخصية كان فيها تناقضات كتير جدًا وكنت شايفه ساعات منهزم ومنكسر ومشوش ولحظات كتير جت عليه هو مش فاهم هو عايز إيه، ولكن بالنسبة ليا كان راجل طيب موجود في مكان مش مكانه، وأقصى أمانيه أنه يعيش مبسوط.

وأكد الفنان أحمد فهيم، أنه لم يتم تغيير نهاية مسلسل جعفر العمدة، قائلًا: محصلش أن نهاية المسلسل اتغيرت، من أول ما اتكتب المسلسل والنهاية متغيرتش، وكل المشاهد اللي اتصورت هي اللي اتعرضت.

وتابع: معنديش مشكلة أعمل دور صغير، إحنا بنعمل فن مش في سباق علشان نثبت لنفسنا أي حاجة، أنا طول الوقت بكافح علشان أعمل الفن والحاجة اللي نفسي أعملها، مش فكرة إني حققت نجومية ووصلت لمكان معين إني أقول مش هعمل ده، أنا هعمل الحاجة اللي ترضيني حتى لو مشهد واحد، معنديش حسابات بعد كده إني أقعد واختار.

واستكمل: طبعًا في حاجات متتعملش وتترفض ولكن أنا معنديش مشكلة في المساحات، وفي مقولة كده بتقول “متعرفش أي لقمة في الرغيف هتشبعك” فمش عارفين أي باب اللي هيتفتح وهننفذ من جواه، والمهم إننا نتقن العمل والإخلاص وربنا هيكرم.

وأوضح أحمد فهيم، أنه لا يلتفت للنقد، قائلًا: النقد بالنسبة ليا مبلتفتش ليه ولا بقف عنده، أنا بعمل شغلي بإتقان وحب وجهد وده اللي وصل للناس، ولو في حاجة معجبتش الناس في شخصية المعلم بسبوسة أنا بتأسف وبوعدهم هقدم الأحسن، والمهم نرضي كل الناس، والحمد لله ده مسلسل عملة نادرة وكان محطة مهمة جدًا في مشواري.

وأضاف: كان تحدي كبير ليا إن مع شخصية سيد في جعفر العمدة، أعمل شخصية تانية على النقيد تمامًا، وده أثر عليا نفسيًا وكنت بتعافى من الشخصيات لغاية قريب، كنت قاعد في البيت لوحدي 3 شهور مبشوفش حد من أهلي ولا أصحابي ومركز في الشخصيات اللي بعملها، وإني أفصل بين الشخصيتين كان بياخد مجهود ذهني وعصبي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى