أهل الفن

محمد سعيد ينضم لأسرة فيلم “العلمين”

أنضم  الفنان الشاب محمد سعيد، الشهير بحبس مصر لأسرة الفيلم الجديد”العلمين” تأليف وإخراج محمد جمال الحديني، ومن المقرر تصويره خلال الفتره المقبله.

وتدور أحداث الفيلم حول عدد من المشاكل الإجتماعية الموجودة في أغلب الأسر العربية ومعاناتهم من غياب الأب أو الزوج، والمشاكل الناتجة عن ذلك، ويتناول الفيلم الخلافات حول الميراث، وتقييد حريات الفتيات والنساء من خلال تحكم الأخ الأكبر أو العم، موضحاً الجوانب الإنسانية والإجتماعية المختلفة، ويتناول العمل الفني أشكالاً لعلاقات تصطدم بحواجز العادات والتقاليد الاجتماعية المتوارثة الأسر المتوارث.

العمل يشارك في بطولته عدد كبير من الفنانين والفنانات الشباب الذين سيتم الإفصاح عن اسماءهم قريبا للغايه خاصه مع انطلاق تصويره خلال اسابيع قليله لعرضه في منتصف عام 2021 الجاري .

يذكر أن محمد سعيد، من أوائل صانعي محتوى الفيديوهات عبر السوشيال ميديا واليوتيوب، وحصل على عدة جوائز عربية ومحلية بمهرجانات فنية أقيمت في دول عربية كأفضل صانع محتوى فيديو.

الوسوم

مقالات ذات صلة

‫186 تعليقات

  1. I’d like to thank you for the efforts you’ve put in penning this website. I am hoping to see the same high-grade blog posts by you later on as well. In fact, your creative writing abilities has encouraged me to get my own blog now 😉

  2. I absolutely love your website.. Great colors & theme. Did you make this site yourself? Please reply back as I’m hoping to create my own blog and want to learn where you got this from or what the theme is named. Appreciate it.

  3. Hello! I could have sworn I’ve been to this site before but after browsing through a few of the posts I realized it’s new to me. Anyways, I’m definitely delighted I found it and I’ll be book-marking it and checking back regularly!

  4. Having read this I thought it was extremely enlightening. I appreciate you finding the time and effort to put this content together. I once again find myself personally spending way too much time both reading and posting comments. But so what, it was still worthwhile!

  5. Next time I read a blog, I hope that it does not disappoint me just as much as this one. I mean, I know it was my choice to read, nonetheless I genuinely thought you would have something helpful to say. All I hear is a bunch of moaning about something that you could possibly fix if you weren’t too busy seeking attention.

  6. I have to thank you for the efforts you have put in writing this website. I am hoping to check out the same high-grade blog posts by you in the future as well. In truth, your creative writing abilities has inspired me to get my very own site now 😉

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق