مقالات الرأي

سامح صفوت يكتب : ياماما مايسة مشيتي وسبتينا ولسة مأثرة فينا

ها قد مرت ثلاثة عشر عاما على رحيلك يا أمي ، واليوم ذكري رحيلك عن عالمنا،الذي منذ ان تركتيه وقد اصبح عالما بلا روح او بهجة او حياة ، يقيني انك بمكان افضل وادعو الله لك كل يوم ان يجعل مثواك جنات النعيم.

يا ابنة حي شبرا الجدعة الأصيلة،التي سعت ؛ لتقتحم مجال الصحافة لكن ساقتها الأقدار لتلتحق بالمعهد العالي للفنون المسرحية (امي الحبيبة سعاد نصر) ،يا من اثرت حياتي واحتوتني في اخطر فترات حياتي فترة المراهقة وجموح الشباب ، فكنتي نعم الصديق المخلص والأم الحنون.

يا من قضيت معها وقتا اطول مما قضيته مع أهلي فكنت انت الأهل والصحاب والأقارب التي اغنتني عن كل من حولي، يا من شعرت بمرارة اليتم الحقيقي بعد ان نزل علي خبر وفاتك كالصاعقة، فقدت امي وصديقتي والقلب الحنون والحضن الدافئ،فأصبحت حياتي باردة بلا طعم اوملامح، كم اشتاق اليكي يا من اثرتي في جيل بأكمله،فكنتي المعلمة والناصحة وكنتي صاحبة رسالة والمثل الأعلى لكل فتاة او سيدة تحتذي بك كي تصبح زوجة صالحة وام فاضلة،عشنا معك ايامك التي احببناها من خلال مسلسل يوميات ونيس؛ فشعرنا انك فردا من افراد العائلة.. احببناكي وتعاطفنا معكي وكنا دوما في صفك ناصفين وعطوفين.

منذ بداية مشوارك الفني رأيناكي بملامحك المصرية الأصيلة التي تشبهنا فألفناك سريعا.. تابعناكي في اعمال عديدة من بداية مشوارك الفني.. فكنتي خفيفة الظل والروح في اعمالك السينمائية مثل فيلم (البداية) و (هنا القاهرة) و (صايع بحر) و (علي سبايسي) كما كنا ننتظر موعد المسلسل العربي لنستمتع بخفة دمك وتلقائيتك المحببة الي قلوبنا.. فمن ينساكي في (رحلة المليون)، و(هند والدكتور نعمان)، و (الليل وآخره)،وتم الأستعانة بك في الأعمال المسرحية لما لديكي من طاقة فنية كوميدية هائلة ، فلم نتمالك انفسنا من الضحك كلما شاهدنا مسرحيات (الهمجي) و(عائلة ونيس) وكأننا نشاهدها لأول مرة..وغيرهم العديد والعديد من الأعمال الجميلة التي تريح نفوسنا وتشعل في اوقاتنا البهجة عندما نشاهدها؛ لتنهي معنا حياتك الفنية برائعة (مسلسل يوميات ونيس) .

يا امنا الغالية.. يا ماما مايسة.. ومحاولة مني لرد جزء من فضلك علي سوف اقوم بعمل اغنية تكريما لذكراكي الغالية كي تظلي حية في نفوسنا طول العمر،يامن تم تكريمك على مسيرتك الفنية وابداعك في عالم الفن بعد وفاتك.. وكنت تستحقين مليون تكريم وتكريم،ولكن يكفي تكريم الملايين ممن احبوكي في مصر والوطن العربي ،تكريم خاص من نوعه.. التكريم الذي يدعو لكي في كل وقت وحين بالرحمة والغفران كلما رأيناكي او سمعنا اسمك ، رحمة الله عليكي يا ست الحبايب..يا احلى ضحكة يا ماما سعاد.

وحشتينا ماما مايسة

ذكرى وفاة سعاد نصر

 

                                                  

الوسوم

مقالات ذات صلة

‫4 تعليقات

  1. Today, I went to the beach with my kids. I found a sea shell and gave it to my 4 year old daughter and said “You can hear the ocean if you put this to your ear.” She put the shell to her ear and screamed. There was a hermit crab inside and it pinched her ear. She never wants to go back! LoL I know this is totally off topic but I had to tell someone!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق